توفي اليوم شاب موريتاني في حادثة تردي إحدى آبار التنقيب عن الذهب، بعد أن فشل الجهود في إنقاذه.
ولقي الشاب العشريني، واسمه الدين ولد اباه، مصرعه تحت ركام أحد المقالع، في إحدى الحوادث التي تكررت كثيرا منذ بداية ما سمي ب”حمى الذهب” والتنقيب السطحي عن المعدن الثمين.