أوصت هيئة العلماء الموريتانيين جميع المواطنين بإقامة صلاة العيد في البيوت “حفاظا على النفس”، وعللت الهيئة هذه الدعوة بالانتشار الذي تشهده موريتانيا الآن من متحورات كوفيد 19.

كما أوصت الهيئة المواطنين من أصحاب الأعذار إلى إقامة الصلوات الخمس في البيوت.

جاء إعلان الهيئة مساء اليوم بعد اجتماع عقدته مع وزيري الصحة والشؤون الإسلامية والتعليم الأصلي.