حذر قائد القوات الأمريكي في أفريقيا الجنرال ستيفن تاونسند من أنه رغم كل الجهود لا يزال الإرهاب ينتشر في أفريقيا.
تاونسند أضاف أن البنتاغون سيراجع استراتيجيته بالنسبة للقارة، وفيما إذا كانت ستبقى القوات الأمريكية هناك أم أنها ستتعامل مع الوضع بشكل مختلف.

ليست هذه هي المرة الأولى التي يلفت فيها تاونسند الانتباه إلى الإرهاب في أفريقيا، فالعام الماضي دق الجنرال الأمريكي ناقوس الخطر بهذا الشأن قائلاً إن الجهود الغربية والدولية الأفريقية لا تكفي للقضاء للقيام بهذه المهمة.

هذا ويستغل مقاتلو داعش عجز بعض الدول الأفريقية عن السيطرة على بلدانها بشكل كامل، فضلاً عن تفشي السخط بين الشباب واندلاع حروب أهلية بين الحين والآخر، ما يوفر للتنظيم بيئة تجنيد مثالية تستفيد منها جماعات متطرفة كثيرة.

ويحذر خبراء من تحوّل هذه البُلدان إلى مراكز تجنيد وتدريب،حيث يُرسل منها المتطرفون لتنفيذ عمليات في بقاع أخرى على وجه الأرض.