انطلقت صباح اليوم الجمعة في العاصمة البوركينابية واغادوغو، مظاهرات تطالب برحيل السفير الفرنسي لدى بوركينا فاسو وقواعد الجيش الفرنسي الموجودة في البلاد.

وبعد التجمع أمام السفارة الفرنسية، اتجه المتظاهرون صوب القاعدة العسكرية الفرنسية المتمركزة في كامبوينسين، للمطالبة بالرحيل الفوري للجنود الفرنسيين و تفكيك القاعدة.

وقد سُمع دوي إطلاق نار، وغاز مسيل للدموع حول السفارة، والقاعدة العسكرية لتفريق المحتجين.