اتفقت مجموعة أرباب العمل بمجموعة دول بالساحل الخمس، برئاسة زين العابدين ولد الشيخ أحمد، وحركة مقاولات فرنسا، برئاسة جيفري رو دييزييه، على إقامة مشاريع استثمارية أوروبية هامة في منطقة الساحل ضمن تدعيم قطاعي الزراعة والتنمية.

كما اتفق الطرفان، خلال اجتماع أمس بالعاصمة الفرنسية باريس، على إيفاد خبراء مكلفين بدراسة وإعداد هذه المشاريع الاستثمارية المعتبرة.

وجاء هذا الاجتماع على هامش الملتقى الاقتصادي للفضاء الفرانكفوني، الذي انعقد بباريس، يومي الثلاثاء والأربعاء الماضي، بمشاركة رؤساء اتحادات أرباب العمل بالمنظمة الفرانكفونية، إضافة إلى الكثير رجال الأعمال، ومديري الشركات والمصارف.