أكدت مصادر محلية لفرانس برس اليوم السبت، أن 16 مدنيا قتلوا في هجوم مسلح، يرجح أن إرهابيين شنوه في منطقة المثلث الحدودي بين النيجر ومالي وبوركينافاسو.

وأكدت المصادر أن الهجوم وقع في قرية ببلدية أنزورو، مساء أمس الجمعة، كما أوضح رئيس البلدية أن المسلحين أطلقوا النار خلال صلاة الجمعة في قرية ثيم بمنطقة تيلابري وقتلوا 16 شخصا.

وكانت النيجر قد شهدت هجوما عنيفا، يوم الثلاثاء الماضي، قتل خلاله 37 مدنيا على الأقل، بينهم نساء وأطفال.