يستعد المغرب لاستثمار ملايير الدولارات في النيجر، وذلك ببناء مشاريع عمرانية ضخمة لتعزيز البنية التحتية في العاصمة النيجيرية نيامي.

وقالت صحيفة “لو فيغارو” الفرنسية، إن مجموعة يمي فاينانس القابضة المغربية (ymmyhol) ، أعلنت عن استثمار 3.3 مليار دولار في عدة مشاريع صناعية وبنية تحتية في العاصمة النيجيرية نيامي، حسبما أعلنت سلطات المدينة والمجموعة المغربية أمس.

ونقلت الصحيفة الفرنسية، ما قاله أحمد لطفي، رئيس مجموعة ايمي فنانس المغربية، حيث أوضح أن ستة مشاريع سيتم تنفيذها على مدار 8 سنوات والأغلبية وأنها تندرج تحت عقد الشراكة بين القطاعين العام والخاص (ppp) بتكلفة 3.3 مليار دولار”.

في حين قال أحد م نيامي، عمدة نيامي المركزي إن “مذكرة التفاهم تم توقيعها يوم السبت بين مدينة نيامي وشركة يمي فاينانس هولدينج وهي تتويج لعامين من المحادثات مع المجموعة المغربية”.

وتتعلق المشاريع المردجة في هذه الاتفاقية،  ببناء مجمع زراعي غذائي لتسمين الماشية، وزراعة الأعلاف، وتجهيز اللحوم، وتربية الألبان والدواجن. 

كما سيهم بناء “مدينة جديدة” تضم 36960 وحدة سكن اجتماعي ومركز تسوق على مساحة 1050 هكتار”.

ووفقًا لموقع مجلس مدينة نيامي، فإن المشاريع الأخرى تهدف إلى إنشاء “مدينة ذكية” على طول ضفاف نهر النيجر، وإنشاء منطقة صناعية، معدة أيضًا للتصدير، وتركيب 20000 وحدة إنارة تعمل بالطاقة الشمسية صنعت في المغرب. 

وأشارت الصحيفة الفرنسية ، إلى أن المغرب متواجد فعليا في النيجر في مجال الاستثمارات، لا سيما من خلال القطاع المصرفي، ومجموعة البنك الشعبي المركزي، التي سيطرت في عام 2017 على البنك الدولي لأفريقيا (bia-niger)، ثاني أكبر مؤسسة مصرفية في البلاد.