تم إطلاق مؤتمر برنامج التدريب والاعتماد في مجال الطاقة الشمسية المتجددة، المقرر انعقاده في الفترة من 5 إلى 17 يوليو 2021، وذلك اليوم الاثنين في بينجرفيل، شرق العاصمة الإيفوارية أبيدجان، لصالح 52 شركة صناعية من 13 دولة من دول المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا.

ونظمت الجلسة الافتتاحية لهذا المؤتمر في مركز تجارة الكهرباء (CME) التابع لشركة الكهرباء الإيفوارية (CIE)، بحضور المدربين ومديري البرامج والمتدربين، ويعتبر هذا البرنامج جزءا من تطوير حدائق الطاقة الشمسية في أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى، ويتم تنفيذه من قبل المعهد الدولي للهندسة والمياه والبيئة (2iE)، ومقره واغادوغو ، في عاصمة بوركينا فاسو، وهو مدرسة هندسية أنشأتها 14 دولة أفريقية توفر التدريب الأولي والتعليم المستمر والبحث والتطوير.

ويهدف هذا البرنامج إلى تزويد إفريقيا جنوب الصحراء بمجموعة من الخبراء في مجال الطاقة الشمسية المتجددة، ويأتي المشاركون على وجه الخصوص من شركات الكهرباء ووزارة الطاقة في دول المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا.

وقال ممثل البنك الدولي، يان كابين، إن التحدي اليوم يتمثل في “تجديد هيكل قطاع الطاقة” في المنطقة من أجل مواجهة تحديات نقص الطاقة.

وقد حضرت افتتاح هذا المؤتمر ممثلون عن عدة دول؛ كوت ديفوار، السنغال، غانا، سيراليون، توغو، بنين، بوركينا فاسو، غامبيا، ليبيريا، النيجر، غينيا، ونيجيريا.