يزور وفد من حركة “صحراويون من أجل السلام” برئاسة أمينها العام الحاج أحمد، موريتانيا منذ عدة أيام، وكان في استقبال الوفد، رئيس حزب تكتل القوى الديمقراطية، أحمد ولد داداه، بحسب ما نقل موقع “يا بلادي” المغربي.

كما أجرى الوفد، لقاء مع رئيس حزب اتحاد قوى التقدم، محمد ولد مولود، وركزت المحادثات على “حل سلمي” لنزاع الصحراء الغربية، بحسبما أشارت حركة مجتمع السلم في بيان لها، حسب نفس المصدر.

تسعى حركة صحراويون من أجل السلام”، المنشقة عن جبهة البوليساريو، إلى اقتراح حل سلمي للنزاع في الصحراء الغربية، وفي هذا الإطار تأتي رحلتهم إلى موريتانيا.

وأكد المصدر ذاته، أنه هناك مفاوضات جارية لإقناع مسؤول موريتاني رفيع، باستقبال وفد الحركة الصحراوية، تماشيا مع موقف نواكشوط “المحايد” من النزاع في الصحراء الغربية.