قال وزير الثقافة والشباب والرياضة والعلاقات مع البرلمان، الناطق باسم الحكومة، المختار ولد داهي، إن الحكومة عبأت حوالي 2 مليار أوقية لتنفيذ خطة تنموية بمدينة وادان، التي تحتضن مهرجان مدائن التراث، مضيفا أن هذه المدينة لم تستفد سابقا من تنظيم هذا المهرجان.

وأكد ولد داهي، أن الحكومة قررت إعادة صياغة تنظيم مهرجان المدن القديمة، حيث تبين بعد التقييم، أن الصيغة التي تم بها تنظيم المهرجان خلال العشر سنوات الماضية، توجه محتواه للتكرار في كل مرة، إضافة إلى ضمور في حصيلة إحياء التراث واستعادة ألقه.

وأضاف الوزير أنه تم اختيار شخصية وطنية، معروفة في مجال الفن والسينما على المستوى العالمي، لوضع صيغة تنظيمية جديدة لهذا المهرجان تقوم على أسس فعالة، لتحقيق أهدافه، مشيرا إلى أنه سيتم الإعلان عن اسم هذه الشخصية لاحقا.

وقال ولد داهي، إن النسخ الجديدة من هذا المهرجان، ستعمل على ترسيخ المعيارية عند اختيار المشاركين، حيث لوجظ، بعد التقييم، أنه في النسخ الماضية، لم تكن هناك أي معايير موضوعية متبعة في اختيار المشاركين، مما أضفى صبغة من الفوضى في محتويات المهرجان.

وأشار ولد داهي، إلى أنه بعد تنظيم النسخة القادمة من المهرجان في حلته الجديدة، سيتم كذلك تقييمها، من مواصلته تطويره.