قدم الدبلوماسي محمد عبد الله ولد خطره، صباح اليوم بأبيدجاه، أوراق اعتماده، للرئيس الإيفواري الحسن واتارا، سفيرا جديدا لموريتانيا لدى ساحل العاج.

وكان ولد خطره قد قدم أوراق اعتماده بداية شهر أغسطس الماضي، لوزيرة الخارجية الإيفوارية، وذلك بعد تعيينه في المنصب خلال شهر فبراير بداية هذا العام، من طرف الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني.

وشغل ولد خطره سابقا منصب مفوض حقوق الإنسان والعمل الإنساني والعلاقات مع المجتمع المدني.