بدأ وزير الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة، اليوم الثلاثاء،  زيارة عمل إلى نواكشوط ، حسبما أفاد به بيان لوزارة الخارجية الجزائرية.
وذكر البيان أن وزير الشؤون الخارجية، سيعقد خلال هذه الزيارة، التي تدوم يومين، لقاءات مع السلطات العليا في موريتانيا وفي مقدمتها الرئيس الموريتاني  محمد ولد الشيخ الغزواني.
وتندرج هذه الزيارة -حسب البيان- في اطار تجسيد الارادة المشتركة لقيادة البلدين وتوجهاتهما السامية حول ضرورة ترسيخ سنة التشاور والتنسيق و تعزيز العلاقات الاستراتيجية القائمة بين البلدين والرفع من وتيرة التعاون الثنائي في مختلف المجالات.
كما ستشكل فرصة لمناقشة القضايا الاقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك لاسيما آخر المستجدات على الساحة المغاربية وعلى المستويين العربي والإفريقي.