أدى وزير الإسكان والعمران والاستصلاح الترابي، سيد أحمد ولد محمد، اليوم الأحد زيارة تفقد واطلاع للحي الواقع مقابل الكلمتر 13 على طريق نواكشوط – روصو، التابع لمقاطعة الميناء.

و تهدف هذه الزيارة إلى الإطلاع ميدانيا على وضعية تأهيل هذا الحي الذي كان قد تضررت منازل بعض الأسر فيه من مياه الأمطار خلال فصل الخريف الماضي، مما تطلب نقل هذه الأسر المتضررة إلى مناطق تم تأهيلها وتزويدها بالخدمات الضرورية من مياه وكهرباء، على أن تتم إعادتها لقطعها الأرضية في هذا الحي بعد الانتهاء من عمليات تأهيله التي يجري تنفيذها حاليا.

و أوضح الوزير، أن هذه الزيارة جاءت بهدف الاطلاع والمعاينة المباشرة لأحوال سكان هذا الحي، الذي يجري العمل حاليا على إعادة تأهيله، مشيرا إلى أن وكالة التنمية الحضرية هي التي تدخلت لترحيل سكان هذا الحي في انتظار إعادة تأهيله، ووفرت لهم العديد من المستلزمات الأساسية كالماء والكهرباء، و قدمت لكل أسرة منهم مساعدة مالية.

و أشار إلى أن العمل يجري حاليا لبناء منشأة تعليمية لتقريب خدمة التعليم من أبناء هذا الحي، منبها إلى أن الوزارة تعمل على تأهيل الأحياء التي هي بحاجة إلى ذلك.