استقبلت وزيرة التعليم العالي والبحث العلمي، آمال بنت سيدي محمد ولد الشيخ عبد الله، مساء اليوم الاثنين بمكتبها في انواكشوط، التلاميذ الأوائل في شعب الباكلوريا.

وخلال اللقاء، هنأت الوزيرة التلاميذ، على نجاحهم المتفوق الذي يدل على تفانيهم وجديتهم في التحصيل العلمي خلال السنة الدراسية المنصرمة.

وبشرتهم بأن الوزارة قررت إعطاءهم منح التميز بالخارج تشجيعا لهم على الجهود التي بذلوها خلال مسيرتهم الدراسية والتي أثمرت تفوقهم في شهادة الباكولريا.

وطالبتهم بمواصلة هذا الجهد في دراستهم مستقبلا والاستعداد لخدمة وطنهم بالرجوع إليه بعد الانتهاء من دراساتهم العليا.

وبدرهم أجمع الطلاب في مداخلاتهم على تثمينهم لهذه المبادرة الاولى من نوعها، مما سينعكس إيجابا على التحسين من المردودية العلمية للطلاب.