اطلقت سلطة تنظيم النقل الطرقي في انواكشوط اليوم حملة تحسيسية حول خطورة فيروس كورونا تستهدف المواطنين في الولايات الداخلية لإبراز مخاطر الفيروس وإطلاع المواطنين على الإجراءات التي يجب اتباعها للوقاية منه.

وأوضح رئيس سلطة التنظيم النقل الطرقي الحسن ولد عوان أن هذه الحملة مجهزة بسيارات تحمل مكبرات صوت تردد عبارات تحث المواطنين على الالتزام بالإجراءات الوقائية والالتزام بتوصيات وزارة الصحة بمختلف اللغات الوطنية. 

وقال إن قطاع النقل بصفة خاصة يعتبر من أكثر القطاعات حساسية وقابلية لانتقال الفيروس بين المواطنين من خلال تجمع الناس بين وسائل النقل العمومي من سيارات وحافلات نقل جماعي.

وأضاف أن السيارات المشاركة في حملة التحسيس كلها تحمل كميات معتبرة من مواد التعقيم والنظافة سيتم توزيعها في الأماكن العمومية التي تشهد ازدحاما للمواطنين، مبرزا أنه تم إصدار تعليمات لكافة الشركات العاملة في مجال النقل العمومي بضرورة التقيد بالإجراءات المنصوص عليها من طرف وزارة الصحة والهادفة إلى الحد من تفشي فيروس كورونا واتخاذ كل ما يلزم في تنفيذ هذه التوصيات، مطالبا المواطنين بضرورة الإقبال على مراكز التلقيح الموجودة في جميع المراكز الصحية للتحصين ضد الجائحة.