نظمت الأركان العامة للجيوش صباح اليوم في ساحة الاستعراضات بمقر قيادة الأركان العامة للجيوش حفلا لرفع العلم الوطني، بمناسبة الذكرى الحادية والستين لتأسيس الجيش الوطني.

وقد ترأس الحفل وزير الدفاع حننا ولد سيدي، الذي كان مرفوقا بوزير الداخلية واللامركزية محمد سالم ولد مرزوك.

وقد كان في استقبال وزير الدفاع، الفريق محمد بمب مكت قائد الأركان العامة للجيوش، حيث تم استعراض وحدة عسكرية أدت له تحية الشرف.

وقد حضر الحفل قادة القطاعات الأمنية الرئيسية في الدولة والمفتش العام للقوات المسلحة وقوات الأمن وقادة المكاتب والمديريات بالأركان العامة للجيوش.

هذا ويشكل الجيش أهم مكونات القوات المسلحة الموريتانية التي أنشئت في الخامس والعشرين من نوفمبر سنة 1960 قبيل إعلان استقلال البلاد في الثامن والعشرين من نوفمبر سنة 1960.