امتنعت موريتانيا عن التصويت على قرار الأمم المتحدة القاضي بإدانة “انتهاكات إيران لحقوق الإنسان”، وذلك إلى جانب 68 دولة، وذلك في سياق مقتل مهسا أميني في 16 سبتمبر الماضي، في ظروف غامضة خلال اعتقالها من قبل “شرطة الأخلاق” الإيرانية.

وصادقت لجنة الشؤون الاجتماعية والإنسانية والثقافية التابعة للجمعية العامة للأمم المتحدة، مساء الأربعاء الماضي، على هذا القرار الذي أعدته كندا ونيوزيلندا، ويقضي بإدانة إيران بسبب “التمييز ضد الأقليات”، على خلفية تعاطيها مع الاحتجاجات الواسعة التي اندلعت بمختلف المدن الإيرانية بعد وفاة شابة اعتقلتها الشرطة الإيرانية، حيث خلفت الاحتجاجات عشرات القتلى والجرحى.

وقد صوتت 79 دولة لصالح القرار، من أبرزهم المغرب، وهي الوحيدة في دول المغرب العربي التي صوتت لصالحه، فيما صوتت ضد قرار الإدانة 28 دولة، كان من بينها لبنان والعراق وسوريا، في المقابل امتنع عن التصويت ضد القرار الأممي القاضي بإدانة إيران، ما مجموعه 68 دولة، كانت منها الجزائر وموريتانيا وليبيا وتونس والكويت و الإمارات وقطر ومصر والأردن.