شاركت موريتانيا، صباح اليوم الجمعة، في الدورة 67 لمجلس وزراء وكالة سلامة الملاحة الجوية في إفريقيا ومدغشقر (آسكنا)، المنعقد عن بعد عبر تقنية الفيديو.

ويتضمن جدول أعمال هذه الدورة بعض المواضيع المشتركة بين الدول الأعضاء، والتي على رأسها تعزيز القدرات الذاتية للوكالة في مواجهة تحديات جائحة كوفيد-19، وتأثيرها على مجال النقل عموما، والطيران المدني بشكل خاص، كما تم توجيه الإدارة العامة لهذه الوكالة، إلى انتهاج “سياسة ترشيد الوسائل”.

ومثل موريتانيا في فعاليات هذه الدورة وزير التجهيز والنقل، محمدو ولد أحمدو ولد امحيميد، وبحضور مستشاره الفني المكلف بالطيران المدني محمد ولد لحظانه، إضافة إلى المدير العام للوكالة الوطنية للطيران المدني انگد ولد عبد الله ولد عباس.