افتتحت الجمعية الوطنية(البرلمان الموريتاني ) دورتها العادية الأولى من السنة البرلمانية 2021_2022 ،وذلك وطبقا للمادة 52 من الدستور والمادة 54 من النظام الداخلي للجمعية الوطنية.

مثل الحكومة خلال جلسة الإفتتاح وزير الثقافة والشباب والرياضة الناطق الرسمي باسم الحكومة، المختار ولد داهي.

 وبحضور وزير العدل، محمد محمود عبد الله بيه. 

وزير التنمية الحيوانية لمرابط ولد بناهي. 

وزير الشؤون الاقتصادية وترقية القطاعات الإنتاجية، أوسمان مامودو كان. 

وزير التهذيب الوطني وإصلاح النظام التعليمي، محمد ماء العينين ولد أييه.

 

وزير التحول الرقمي والابتكار وعصرنة الإدارة، عبد العزيز ولد داهي.

وزير التشغيل والتكوين المهني، الطالب ولد سيد أحمد. 

رئيس الجمعية الوطنية الوطنية؛ النائب الشيخ أحمد بايه، أكد على ضرورة أن يضع التشاور الشامل المرتقب إطلاقه حول القضايا الوطنية الكبرى “حدًّا نهائيا لخطاب الكراهية – الذي لا يخدم سوي مصالح صاحبه الضيقة- ويَسُدَّ الطريقَ امام دعاةِ التفرقه أصحابِ النّزَعات الفئويةِ المتنافيةِ ومفهوم الدوله. “

كما طالب رئيس الجمعية الوطنية روابطَ آباء التلاميذ والطاقمَ التربويَّ الوطني والمصالحَ الأمنيةَ إلى العملِ الجاد للحد من ظاهرة انتشارِ المخدرات والوقوفِ الصارمِ في وجه العصابات الاجرامية التي تستغل الأطفالَ وتجعلهم عرضة للضياع والانحلال، وخوصا أن البلاد على أعتاب افتتاح السنة الدراسية.