قالت منسقية مقدمي خدمات التعليم إنها اتفقت مع وزارة التهذيب الوطني على خطة تتضمن حلا نهائيا لقضيتهم.

 

 وأضافت المنسقية في بيان أنها اتفقت مع وزارة التهذيب على تنظيم مسابقة سنوية خاصة بمقدمي خدمات التعليم، يبدأ تنظيمها نهاية السنة الحالية، ويتم دمج الناجحين فيها مباشرة في الوظيفة العمومية. 

 

 

وتضمن الاتفاق “فتح عقد قانوني لمن تجاوزوا سن الوظيفة العمومية أو لمن لم يحالفهم الحظ هذا العام في النجاح ممن هم في سن الوظيفة العمومية. 

 

نص بيان المنسقية: 

“اجتمع اليوم الثلاثاء وفد من منسقية مقدمي خدمة التعليم”ختم”، والاتحاد من أجل الترسيم مع مستشار وزير التهذيب الوطني المكلف بالعلاقات مع النقابات ورابطات آباء التلاميذ، وقد خصص الاجتماع لتدارس خطة لحل جذري لقضية مقدمي خدمات التعليم. 

وخلال الاجتماع قدم ممثلو النقابتين مطالب مقدمي خدمات التعليم ورؤيتهم لحل قضيتهم بشكل نهائي، كما قدم المستشار  مقترحات الوزارة لحل هذه القضية.

وبعد نقاش مطول، وأخذ وعطاء اتفق الطرفان على توقيع محضر اجتماع بالخطة التالية :

1 – تنظيم مسابقة سنوية خاصة بمقدمي خدمات التعليم يبدأ تنظيمها نهاية السنة الحالية، ويتم دمج الناجحين فيها مباشرة في الوظيفة العمومية. ويتواصل تنظيمها في الوقت نفسه كل سنة حتى يدمج آخر مقدم خدمة في الوظيفة العمومية في فترة أقصاها نهاية العام 2024م.

2 – فتح عقد قانوني لمن تجاوزوا سن الوظيفة العمومية أو لمن لم يحالفهم الحظ هذا العام في النجاح ممن هم في سن الوظيفة العمومية، وفي هذا الإطار تقوم وزارة التهذيب الوطني بتقديم طلب رسمي لوزارة الوظيفة العمومية لتحويل عقود هاتين الفئتين إلى عقود عمل دائمة.

وتنتهز النقابتان هذه السانحة لتشكر الوزارة ممثلة فى معالي الوزير السيد ماء العينين ولد اييه الذي تابع مجريات الحوار أولا بأول، وكذلك المستشار المكلف بالعلاقات مع النقابات السيد محمد ولد مرزوك على هذا الانفتاح، والتعاطى الإيجابى مع قضية مقدمي خدمات التعليم كما تتطلعان إلى مزيد من العمل المشترك، حتى نتوصل معا لمتابعة هذه الخطة الكفيلة بوضع حل جذري  ينهي هذه القضية بشكل نهائي. 

             والله ولي التوفيق 

– منسقية مقدمي خدمات التعليم ” ختم”

– الاتحاد من اجل الترسيم

نواكشوط بتاريخ / 2021/06/22″