عثر عناصر من خفر السواحل الموريتانية مساء أمس على سبعة أشخاص بمحاذاة الشاطئ قبالة مدينة نواذيبو.

وحسب مصدر أمني تحدث لمكتب الوكالة الموريتانية للأنباء في ولاية داخلت نواذيبو، فإن هؤلاء الأشخاص تم العثور عليهم بعد تعطل زورقهم الذي كان يحملهم وجنوحه نحو الشواطئ الموريتانية.

وبحسب المصدر ذاته فان أربعة منهم نقلوا إلى المستشفى لتلقي الإسعافات الضرورية.

وأوضح المصدر أن الزورق انطلق قبل فترة من خارج الحدود الموريتانية في بداية هذا الشهر متوجه نحو المملكة الاسبانية حيث كان يحمل على متنه 54 مهاجرا سريا من ضمنهم أطفال ونساء إلا أن تعطل محرك هذا الزورق في عرض البحر حال دون مواصلة رحلته نحو الجهة المنشودة.

وأوضح أن الفترة التي قضاها الزورق في عرض البحر تسببت في نفاد المؤونة الأمر الذي تسبب حسب شهادات الناجين في مصرع أكثر من 40 فردا من هذه المجموعة.