شارك وزير الثقافة الموريتاني، محمد ولد اسويدات، صباح اليوم الأحد، في افتتاح القرية التونسية للفرانكوفونية، التي تسبق قمة الفرانكفونية المقرر عقدها في 19 و 20 نوفمبر الجاري في مدينة جربة التونسية.

ويشارك في هذه القرية 47 عارضًا من 26 دولة، بما في ذلك موريتانيا والسنغال وكندا وأرمينيا ورومانيا والإمارات العربية المتحدة وغيرها.

وفتحت القرية أبوابها رسميًا اليوم أمام الزوار، الذين يأتون لمشاهدة العروض، التي تتضمن فقرات من الفلكلور الشعبي، وعروض فنية مختلفة.