أكمل صيادون أتراك من مدينة سينوب شمال تركيا، استعداداتهم للذهاب بسفنهم إلى موريتانيا لصيد الأسماك، على مدار عامين.

وقد صرح مالك إحدى سفن الصيد التركية، ويدعى صالح ثيرد أوغلو، للصحافيين أن عمليات التحضير لهذه الرحلة، مستمرة منذ يونيو الماضي، مضيفا أن “الصيد في موريتانيا يستمر طوال العام لمدة 12 شهرًا في السنة”.

“بالطبع يمكن للدولة الموريتانية أن تفرض حظرًا أحيانًا، لكنه لا يستمر أكثر من 15-20 يومًا، ومن ناحية أخرى مسموح لنا بصيد جميع أنواع الأسماك. لدينا أصدقاء اصطادوا 300-400 طن. كان أكثر وفرة في السنوات الأولى، والآن أصبحت الظروف هناك صعبة قليلاً” يشير أوغلو.

يذكر أن المياه الموريتانية، أصبحت في السنوات الأخيرة، وجهة للكثير من الصيادين الأتراك والصينيين والروس وغيرهم.