حصل الخبير الموريتاني حسنه ولد امبيريك، على جائزة الطاقة في اليوم الأول من انعقاد مؤتمر، اتفاقية أوروبا وشمال إفريقيا لعام 2022، المنعقد في العاصمة الموريتانية نواكشوط.

الدورة الثامنة عشر لمؤتمر الاتفاقية، التي افتتحت اليوم في نواكشوط، وتستمر مدة يومين، تهدف إلى تعزيز الاستثمارات والشراكات في قضايا الطاقة والمناخ.

وشارك في جلسة اليوم المدير الإقليمي لشركة BP موريتانيا، محمد الامام ، والعضو المنتدب لشركة TotalEnergies في موريتانيا، عبد اللطيف بومدين، والمدير الإقليمي لسيمنز للطاقة جان كريستوف توماس والخبير الدولي فرانسيس بيرين.

وقد وصف رئيس الاتفاقية محمد الوحدودي، حصول ولد امبيريك على الجائزة بأنه “مستحق”، لقاء “جهوده الحثيثة في نشر وزيادة الوعي بقضايا الطاقة والفرص في موريتانيا وأماكن أخرى من العالم”.