ناقش رئيس الحكومة الإسبانية، بيدرو سانشيز، مع الأمين العام لحلف الناتو، ينس ستولتنبرغ، اليوم الاثنين، “الحاجة إلى الحفاظ على الدعم المعزز لشركاء التحالف الجنوبيين، مثل موريتانيا وتونس”، حسب ما أكدت الحكومة الاسبانية.

اللقاء الذي جاء على هامش الجلسة العامة للجمعية البرلمانية الثامنة والستين لحلف الناتو، تمت خلاله مناقشة تطور الالتزامات التي تم الاتفاق عليها خلال قمة مدريد الماضية، والوضع الجيوسياسي الدولي.

وأكد الطرفان على ضرورة دعم دفاعات جميع الحلفاء ضد جميع التهديدات ومن جميع الاتجاهات، مع الانتباه إلى الجناح الجنوبي، وعدم إغفاله.