غادر الوزير الأول محمد ولد بلال مسعود انواكشوط اليوم الأربعاء متوجها إلى مدينة النعمة في زيارة عمل لولاية الحوض الشرقي. 

وسيترأس ولد بلال الطاولة المستديرة لتنمية الحوض الشرقي.

وتهدف هذه الطاولة إلى تعبئة

الشركاء في التنمية المحليين والدوليين لتوفير الموارد الضرورية لتمويل حزمة كبيرة من المشاريع التنموية الهامة، تعزيزا للامركزية واستحداث أقطاب تنموية جهوية توظف المقدرات والموارد المحلية لكل منطقة لتحقيق تنمية شاملة. 

ويرافق الوزير الأول وفد من أعضاء حكومته، ومسؤولون في الديوان.