قالت السلطات الإسبانية إن أكثر من 50 مهاجرا من إفريقيا جنوب الصحراء تمكنوا من دخول جيب مليلية الإسباني على الحدود مع المغرب صباح اليوم الثلاثاء.

ونقلت وسائل إعلام عن وفد الحكومة الإسبانية في مليلية قوله: “عند قرابة الساعة الخامسة فجرا حاول أكثر من 150 شخصا تسلق السياج العالي الذي يفصل الحدود بين مليلية والأراضي المغربية، وتمكن 57 رجلا من دخول إسبانيا”.

ويمثّل جيبا سبتة ومليلية على الحدود مع المغرب وإسبانيا الحدود البرية الوحيدة بين إفريقيا وأوروبا، ويحاول المهاجرون بشكل متكرر دخولهما بشكل غير قانوني على أمل الوصول إلى الاتحاد الأوروبي.

وقبل أقل من شهر من اليوم تمكن أكثر من 200 مهاجر من المغرب من دخول مليلية، وهي واحدة من أكبر دفعات المهاجرين في السنوات الأخيرة.