عقد وزير الاقتصاد الموريتاني، أوسمان مامودو كان، اليوم الاثنين في باريس جلسة مباحثات مع الوزير المنتدب المكلف بالتجارة الخارجية والاستثمارات في الحكومة الفرنسية أوليفيه بيشت.

وناقش الطرفان “فرص جلب الاستثمارات الفرنسية إلى موريتانيا ذات الموارد المتعددة والمتنوعة في ميدان القطاعات الإنتاجية، الصيد، الزراعة، الثروة الحيوانية ، وتثمين هذه الموارد من خلال خلق وتطوير الصناعات التحويلية الغذائية”.

وحسب ما نشرت وزارة الاقتصاد الموريتانية، فإن الوزير الفرنسي أبدى “اهتماما كبيرا” بمقدرات موريتانيا والفرص المتاحة، كما قرر أن يقوم زيارة للبلاد رفقة وفد من رجال الأعمال الفرنسيين خلال السنة القادمة للإطلاع عن كثب على مجمل الإمكانيات التي يوفرها هذا البلد.