أعلن اليوم في دمشق عن رحيل الفنان الكبير صباح فخري عن عمر ناهز 88 عاما.

ونعت وزارة الإعلام السورية ونقابة الفنانين المطرب الكبير الذي يعتبر من أهم مشاهير الغناء في سوريا والوطن العربي، وهو فنان ومغني من أعلام الموسيقى الشرقية. وقد حمل الفنان في حياته نسبه فخري، التي لا علاقة لها باسمه العائلي، وإنما تقديرا لفخري البارودي الذي رعى موهبته.

ولد صباح في مدينة حلب السورية، أحد أهم مراكز الموسيقى الشرقية العربية.

وشارك خلال مسيرته الفنية في العديد من المهرجانات في الوطن العربي والعالم، كما انه حاصل على عديد الأوسمة والتكريمات مثل وسام الاستحقاق السوري من الدرجة الممتازة عام 2007، تقديرا لإنجازاته الكبيرة والمتميزة، كما سبق له أن انتخب نقيبا للفنانين السوريين، ونائباً لرئيس اتحاد الفنانين العرب، ومديرا لمهرجان الأغنية السورية.

وحطم الفنان الراحل الرقم القياسي في الغناء، عندما غنى في مدينة كاركاس بفنزويلا مدة 10 ساعات دون انقطاع سنة 1968.