أعلنت الجزائر، قطع العلاقات الدبلوماسية مع المغرب اعتبارا من اليوم الثلاثاء، وأكد وزير الخارجية الجزائري رمضان لعمامرة، أن قطع العلاقات مع المغرب لا يعني تضرر مواطني البلدين.

وكانت الخارجية الجزائرية قد أعلنت في 19 من أغسطس الجاري، أنها ستعيد النظر في علاقاتها الدبلوماسية مع المغرب، خصوصا بعد ما وصفته بـ”أعمال عدائية”.

وجاء ذلك بعد اجتماع استثنائي عقده المجلس الأعلى للأمن الجزائري برئاسة الرئيس عبد المجيد تبون، لمناقشة “الأوضاع العدائية المتواصلة من المغرب” حسب بيان صادر عن الرئاسة الجزائرية.