أصبحت الآن شركة “اتصالات” الإماراتية، المساهم الأكبر في شركة اتصالات المغرب، التي تمتلك جزءا كبيرا من شركة موريتل للاتصالات في موريتانيا.

وتعهدت المجموعة الإماراتية بضخ 505 ملايين دولار في رأس مال الشركة المغربية، وبالتالي الحصول على 8.7٪ من الأسهم الإضافية، وفي السابق، كانت “اتصالات” تمتلك 45.4٪ من أسهم اتصالات المغرب فقط.

ويخضع هذا المبلغ للتغيير وفقًا لظروف السوق السائدة، مثل سعر الصرف قبل إتمام الصفقة، وسيتم تمويل عملية الاستحواذ من خلال قروض بنكية. 

وتعتبر شركة اتصالات المغرب، شركة رائدة على المستويين المحلي والإقليمي، حيث تسجل حضورها في 11 دولة إفريقية، تحت العلامة التجارية Moov Africa، تنشط في كل من موريتانيا، وبنين وبوركينا فاسو وساحل العاج والغابون ومالي والنيجر وجمهورية إفريقيا الوسطى وتشاد وتوغو.